مدرب بريستول : جوارديولا قال لي بأننا أفضل من الكثير من فرق الدوري الإنجليزي

خسر بريستول سيتي، في اللحظات الأخيرة من مباراته خارج ملعبه، ضد مانشستر سيتي، في ذهاب قبل نهائي كأس رابطة الأندية الانجليزية، أمس الثلاثاء، لكنه لعب أفضل من أغلب فرق الدوري الممتاز، التي زارت استاد الاتحاد، وفقا لبيب جوارديولا، مدرب الفريق صاحب الأرض . وتقدم الفريق الزائر، المنتمي للدرجة الثانية، من ركلة جزاء قبل نهاية الشوط الأول، ثم صمد لفترة طويلة، بعد أن أدرك كيفن دي بروين التعادل. لكن هدف سيرجيو أجويرو، في الوقت المحتسب بدل الضائع، منح سيتي التفوق 2-1، قبل لقاء الإياب، بعد أسبوعين. وكان الهدف المتأخر بمثابة ضربة موجعة، لمدرب بريستول، لي جونسون، الذي تغلب فريقه بالفعل، على أربعة فرق من الدوري الممتاز، في هذه المسابقة، لكن نظيره جوارديولا قام بمواساته، بعد نهاية المباراة. وقال جونسون لمحطة "سكاي سبورتس" التلفزيونية: "بيب جوارديولا قال لي، إننا لعبنا أفضل من أغلب فرق الدوري الممتاز، التي زارت استاد الاتحاد". وأضاف: "سنتعلم الكثير من هذه المباراة، الأمر لم ينته بعد.. ستكون مباراة مثيرة باستاد آشتون جيت". وأردف: "الهدف خارج الأرض في غاية الأهمية، حاولنا التسجيل ولم نركن للدفاع بكل تأكيد، على اللاعبين العودة للديار، والتفكير في أننا يمكن أن نبدأ، انطلاقا من هذا الأداء". وتأخر مانشستر سيتي، الذي لم يخسر هذا الموسم في الدوري، ويتقدم بفارق 15 نقطة على أقرب ملاحقيه، عندما تدخل المدافع جون ستونز بتهور، على بوبي ريد، الذي نفذ بنجاح ركلة الجزاء، التي أسفرت عنها المخالفة. واستمر تقدم الضيوف حتى الدقيقة 55، لكن بعد هدف التعادل الذي أحرزه دي بروين، أصبحت المباراة في اتجاه واحد، ودافع بريستول بشجاعة أمام هجوم سيتي. وقال جوارديولا: "لاعبو فريقي كانوا رائعين، لأن في كرة القدم، يمكن أن تفوز أو تخسر، لكننا نحاول حتى النهاية.. نفوز بالعديد من المباريات في الدقائق الأخيرة، لأننا لا نستسلم، أي مباراة في الدور قبل النهائي، تكون دائما معقدة". وتابع: "هنأت لي جونسون بعد المباراة، إنه فريق رائع للعديد من الأسباب.. يستطيعون اللعب ويمتلكون السرعة، ويعرفون بالضبط ما يفعلونه، ستكون الأمور صعبة في بريستول".