تحليل كووورة: مهارات هازارد تنقذ ساري من فخ كارديف

تحليل الأسطورة: مهارات هازارد تنقذ ساري من فخ كارديف

الكاتب : المدير

التقييم : (0)
"أثبت الدولي البلجيكي إيدين هازارد أنّه النجم الأبرز في صفوف تشيلسي هذا الموسم، بعدما أحرز ثلاثية في فوز فريقه على ضيفه كارديف سيتي 4-1 على ملعب "ستامفورد بريدج" اليوم السبت، ليخطف البلوز صدارة الدوري الإنجليزي الممتاز بفارق الأهداف أمام ليفربول.
قدّم تشيلسي أداء نموذجيا رغم تخلّفه في الشوط الأوّل بهدف مبكّر، وكشفت تشكيلة المدرب الإيطالي ماوريسيو ساري عن مؤهلات فنيّة هجومية رفيعة، من خلال الاستحواذ على الكرة وتمريرها بدقة ومع التنويع في العمليّات الهجومية، مستفيدا من خط الوسط المدجّج بالنجوم.
وفي الناحية المقابلة، لا يستحق فريق المدرّب المخضرك نيل وارنوك الخروج بهذه النتيجة الثقيلة، خصوصا وأنّه قدّم أداء مميزا في الشوط الأول من عمر اللقاء، قبل أن ينهار في الثاني أمام مهارات هازارد وزملائه.
اعتمد ساري على طريقة اللعب 4-3-3، حيث وقف الحارس الإسباني كيبا أمام الرباعي الدفاعي المكوّن من ماركوس ألونسو ودافيد لويز وأنطونيو روديجر وسيزار أزبيليكويتا، وظهر هناك تبادل مثير في مراكز ثلاثي لاعبي الوسط المكوّن من نجولو كانتي وجورجينيو وماتيو كوفاسيتش، وفضّل ساري هذه المرّة إشراك المهاجم الفرنسي أوليفييه جيرو على حساب الإسباني ألفارو موراتا، في وقت شارك فيه الإسباني بيدرو رودريجيز على الجناح الأيمن، وهازارد في الجناح الأيسر.
الأداء كان سلسا وسريعا كعادة تشيلسي منذ بداية الدوري، خصوصا مع التمريرات المتقنة لجورجينيو والحركة الدؤوبة لكانتي والقدرات الهجومية الفذّة لكوفاسيتش، بيد أن الأخير اضطر للخروج من الملعب في الدقائق الأولى من عمر الشوط الثاني للإصابة، ليدخل مكانه الإنجليزي روس باركلي.
جيرو قدّم مباراة جيّدة رغم إهدار عدد كبير من الفرص الخطيرة في نصف الساعة الأوّل من اللقاء، ليصنع هدفين، كما أظهر تفاهما مع هازارد الذي يمنحه المساحات، عكس ما يحدث مع موراتا الذي ينتظر الكرات من الجناحين ويركّز بشكل تام على مواجهة المرمى.
لكن تجدر الإشارة أيضا إلى صلابة دفاع تشيلسي هذا الموسم، ويلعب الألماني روديجر دورا كبيرا في ذلك، مستفيدا من سرعته وقوّته البدنية، في وقت يحاول فيه لويز الاستفادة قدر الإمكان من المشاركة بصفة أساسية بعد موسم للنسيان تحت قيادة المدرب الإيطالي السابق أنطونيو كونتي.
وفي الجهة المقابلة، اعتمد وارنوك على طريقة اللعب 4-4-1-1، بوجود الرباعي الدفاعي برونو مانجا وشين موريسون وسول بامبا وجوي بينيت أمام الحارس نيل إيثيريدج، وقاد هاري أرتر – قبل إصابته وتبديله بين الشوطين - عمليات المناورة في خط الوسط بمساندة فيكتور كاماراسا وجو رالس وديفيد هويليت، ولعب بوبي ريد دور المهاجم المساند وراء رأس الحربة داني وارد الذي بالكاد لمس الكرة خلال اللقاء.
السيطرة على الكرة كانت أمرا صعبا على كارديف، بسبب طريقة لعب تشيلسي، لكن الفريق الويلزي تمكّن من مجاراة مضيفه في الشوط الأول، وأدى بشكل جيّد من الناحية الدفاعية، قبل أن يرضخ لضغط البلوز في الشوط الثاني.

مواضيع دات صلة

أسطورة الموقع

المركزالاسمنقاطنسبة الصحة
مشاهده جميع المستخدمين
المركزالاسمنقاطنسبة الصحة
1 shareeph 1 1.61%
2 عادل اليافعي 1 1.61%
3 Murad 1 1.61%
4 ghaith omar 0 0%
5 منذر الشيذاني 0 0%
6 ناصر الحامظي 0 0%
7 محمد التركي 0 0%
8 MISHAL KHAWAJI 0 0%
9 أحمد سعد خليفة مسعود مرزوق 0 0%
10 عبدالرحمن المقطري 0 0%
مشاهده جميع المستخدمين

أكثر المباريات توقعآ

المركزالمباراةالتوقع
مشاهده التوقعات
المركزالمباراةالتوقع
1 إيران عمان 3
2 الأردن فيتنام 3
3 ليفربول ليستر سيتي 2
4 برشلونة ريال مدريد 2
5 كوريا الجنوبية قطر 2
6 السعودية قطر 2
7 قطر الإمارات 2
8 اليابان السعودية 2
9 ريال مدريد برشلونة 2
10 إشبيلية برشلونة 2
مشاهده التوقعات

أكثر المستخدمين توقعآ

المركزالاسمتوقعنسبة الصحة
مشاهده جميع المستخدمين
المركزالاسمتوقعنسبة الصحة
1 عبدالرحمن المقطري 6 9.68%
2 Murad 5 8.06%
3 ناصر الحامظي 5 8.06%
4 MohmadSabrin 4 6.45%
5 علي الجنيبي 2 3.23%
6 طارق فقيهي 2 3.23%
7 Ano-janer 2 3.23%
8 طه حسين ناصر الجبري 2 3.23%
9 Qusai Al-Sharari 1 1.61%
10 سامي 1 1.61%
مشاهده جميع المستخدمين

بـحـث